تشكيلة

قصة الفتاة التي تم أغتصابها في حيفا عن طريق لعبة ببجي

قصة الفتاة التي تم أغتصابها في حيفا عن طريق لعبة ببجي  قدمت النيابة العامة إلى المحكمة المركزية في حيفا اليوم، الإثنين، لائحة اتهام ضد 4 شبان من الرامة وآخر من البعنة، على خلفية اغتصاب فتاة قاصر (17 عاما) من ذوي الاحتياجات الخاصة، وذلك لمدة ساعات وبطريقة وحشية.

22

وأرفقت بلائحة الاتهام طلب تمديد فترة اعتقال المتهمين حتى الانتهاء من كافة الإجراءات القضائية ضدهم.

والمتهمون هم رشاد منصور (27 عامًا)، محمد منصور (23 عامًا) ، تامر منصور (32 عامًا)، عُدَي منصور (27 عامًا) من سكّان الرامة (3 أخوة وابن عمهم)، وماهر بدران (23 عامًا) من البعنة.

ووفقا للشرطة فإنها قامت بتشكيل قاعدة أدلة ضد الشبان الخمسة بينهم 3 أشقاء وابن عمهم من الرامة وآخر من البعنة.

ويستدل من لائحة الاتهام أن “أحد الشبان خدع الفتاة عن طريق لعبة ’بابجي’، إذ كانت تلعبها مع شخص يهودي وطلب من أحد المتهمين أن يترجم له”.

ووفقا للاتهام فإن “المتهم تواصل معها وأقنعها بأن يحضر لاصطحابها وقام بنقلها إلى أحد كروم الزيتون في منطقة الشاغور، وهناك أقدم على تخديرها واغتصابها واتصل بأصحابه الذين شاركوه جريمة الاغتصاب لمدة ساعات وبشكل وحشي ومقزز، إذ تسببوا بإصابتها ونقلها لتلقي العلاج في المستشفى”.

ومما يذكر أن عائلة الفتاة كانت قد أبلغت الشرطة يوم 3 آذار/ مارس عن اختفاء آثارها، وبعد فترة قصيرة عادت الفتاة إلى المنزل سالمة، وفيما بعد تبين في التحقيق والشهادات أنها تعرضت للاغتصاب والاعتداء الجنسي، وجرى اعتقال الشبان الخمسة بعد جمع الأدلة من مكان الجريمة؛ وفقا للشرطة.

شاركنا وربح ثلاجة على الولايات الفلسطينية