فلسطيني سالخ عجل

مولعة بسجن أيشل بسبب أقتحام قسم 10 بشكل مرعب

مولعة بسجن أيشل بسبب أقتحام قسم 10 بشكل مرعب يشهد سجن “إيشل” الاحتلالي حالة من التوتر، إثر اقتحام قوات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال القسم رقم (10) بوحشية.

1 153

وأفاد مكتب إعلام الأسرى أن وحدات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال اقتحمت قسم 10 في سجن “إيشل”، وأجرت أعمال تفتيش استفزازية وقمعا وحشيا للأسرى.

ولفت المكتب إلى أن جميع الأقسام في سجن “إيشل” تشهد هذه اللحظات حالة من التوتر، إثر عمليات القمع المتكررة بحق الأسرى.

يشار إلى أن إدارة سجون الاحتلال تنتهج عمليات الاقتحام والتفتيش المتكررة للتّنكيل بالأسرى، ولفرض مزيد من السيطرة والرقابة عليهم، وزعزعة أي حالة “استقرار” داخل الأقسام.

يُذكر أن إدارة سجون الاحتلال صعّدت من عمليات الاقتحام والقمع بحق الأسرى خلال الأشهر الماضية.

ويمارس الاحتلال كل أصناف التعذيب النفسي والجسدي بحق الأسرى، وتتبع معهم سياسة الإهمال الطبي بهدف قتلهم ببطء، وإذلالهم وإجبارهم على تنفيذ أوامر إدارة السجن، والقضاء على أي مظاهر احتجاج ولفرض سياسة الأمر الواقع عليهم.

ويبلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال حتى نهاية كانون الأول/ ديسمبر 2020 نحو (4400)، منهم (40) سيدة، في حين بلغ عدد المعتقلين الأطفال والقاصرين في سجون الاحتلال نحو 170 طفلاً.

ويبلغ عدد المعتقلين إداريًّا نحو 380، في حين وصل عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى 226، وارتقى أربعة أسرى داخل سجون الاحتلال خلال العام المنصرم وهم: نور الدين البرغوثي، وسعدي الغرابلي، وداود الخطيب، وكمال أبو وعر.

ووصل عدد الأسرى الذين صدرت بحقهم أحكام بالسّجن المؤبد إلى (543) منهم خمسة خلال العام 2020، وأعلى حكم فيهم الأسير عبد الله البرغوثي ومدته 67 مؤبدًا.

ووصل عدد الأسرى المرضى قرابة (700) منهم قرابة (300) حالة مرضية مزمنة وخطيرة وبحاجة لعلاج مناسب ورعاية مستمرة، وعلى الأقل هناك عشر حالات مصابين بالسرطان وبأورام بدرجات متفاوتة.

.
شاركنا وربح ثلاجة على الولايات الفلسطينية