تشكيلة

أكثر المشاكل الزوجية حسب الدراسة الأخيرة على ملكية المنزل

الولايات المتحدة الفلسطينية أكثر المشاكل الزوجية حسب الدراسة الأخيرة على ملكية المنزل كشفت دراسة أجرتها شركة “كور لوجيك” المتخصصة في المعلومات المالية، عن فجوة كبيرة بين الرجال والنساء في ملكية المنازل.

ووفقا للدراسة الحديثة، والتي أجريت في استراليا، فإن النساء تحتاج إلى 10 أشهر أكثر من الرجال لتوفير أول دفعة لشراء عقار.

وأوضحت الدراسة التي تزامنت مع اليوم العالمي للمرأة، أن هناك فجوة كبيرة بين رواتب، النساء والرجال في استراليا، مما يجعل مهمة امتلاك المنازل صعبا على النساء.

وأشارت الدراسة إلى أن لدى الرجال وقت أكثر من النساء في جمع الأموال وشراء المنازل، مما يسمح لهم دخول سوق العقارات أكثر من النساء.

وبحسب تحليل الدراسة لملكية العقارات في استراليا، وفقا للجنس، فإن العقارات التي يملكها الرجال أكبر من 30%، من تلك التي تملكها النساء 26%.

وأظهرت الدراسة وجود علاقة مباشرة بين فجوة الأجور بين الجنسين وملكية المنازل بناء على متوسط الدخل، مبينة أن النساء بحاجة إلى 10 أشهر إضافية مقارنة بالرجال، لادخار 20 بالمئة من الراتب لتوفير قيمة السكن أو جزء منها.

بدورها، تؤكد مديرة الأبحاث في، “كور لوجيك”، إليزا أوين، على وجود فجوة في الثروة بين الجنسين في هذا الأمر، معتبرة أنها تحديا خاصا فيما يتعلق بالتقاعد.

وأضافت: “من المؤكد أنه إذا لم يكن لدى النساء عقارات، فستكون فرصة وقوعهن في الفقر أعلى”.

.
شاركنا وربح ثلاجة على الولايات الفلسطينية