الردار

عملية نوعية وأطلاق نار في يعبد جنين

الولايات المتحدة الفلسطينية يعبد عملية نوعية وأطلاق نار في يعبد جنين اقتحمت قوات الاحتلال، مساء اليوم، بلدة يعبد، جنوبيّ جنين، ضمن حملات التمشيط التي تنفذها في محيط البلدة حتى حاجز “دوثان” جنوب غرب يعبد، بعدما زعم الاحتلال تنفيذ فلسطيني محاولة دهس وإطلاق النار على الحاجز الواقع على الشارع الرئيسي.

وأفاد شهود عيان لـ”لقدس” أن تعزيزات عسكرية تنتشر في المنطقة المحاذية للحاجز الذي أغلق قبل نحو الساعة، وقد احتجز جنود الاحتلال المركبات الفلسطينية وركابها ومنعوهم من المرور والحركة، ولا يزالون محتجزين.

وشوهد في منطقة الحاجز خبير متفجرات وقبل لحظات سمع الأهالي دوي انفجار هائل دون معرفة السبب.

وكان جيش الاحتلال أعلن اليوم، أن قواته تلاحق شابًا فلسطينيًا بزعم تخطيطه لتنفيذ عملية دهس وإطلاق نار ضد قواته الموجودين على حاجز عسكري قرب بلدة يعبد بمحافظة جنين.

وبحسب المتحدث باسم جيش الاحتلال، فإنه تم العثور على قطعة السلاح التي استخدمت في المكان، مشيرًا إلى أنه لم تقع أي إصابات في صفوف قواته.

وأشار إلى أن قوات كبيرة تعمل على ملاحقة الشاب وتقوم بإغلاق بعض الطرقات في المنطقة.

.
شاركنا وربح ثلاجة على الولايات الفلسطينية