وفاة اليوتيوبري المصري خنفاوي بعد جلطة على المخ

الولايات المتحدة الفلسطينية وفاة اليوتيوبري المصري خنفاوي بعد جلطة على المخ أعلن المدون محمود عبد المنعم، وفاة اليوتيوبر مصطفي حفناوي، بعد صراع طويل تحت أجهزة التنفس في الرعاية المركزة، عقب تشخيصه بجلطة في المخ مكث على أثرها في المستشفى منذ أيام.

يذكر أن اليوتيوبر مصطفى الحفناوي  يحظى بشعبية واسعة على منصات السوشيال ميديا قد تعرض للإصابة بسبب تشخيص طبي خاطئ مما عرضه لمضاعفات شديدة للجلطة، رقد على إثرها في غيبوبة داخل إحدى المستشفيات.

وكانت قد تحولت منصات السوشيال ميديا المختلفة خلال الفترة الأخيرة، لحملة للدعاء لليوتيوبر مصطفي حفناوي، بعد إصابته بنزيف في المخ وبسبب تشخيصه خطأ أصيب بشلل نصفى ودخل فى غيبوبة.

واستقبل حفناوي الكثير من الدعم من قبل الفنانين بعد زيارة النجم تامر حسني له في المستشفى منذ أيام، لرفع الروح المعنوية لاصدقائه.

وكان تامر حسنى قد احتفل بعيد ميلاد مصطفى حفناوى عام 2017 وفاجأه تامر، بإحضار “تورتة” له، واحتفل معه بعيد ميلاده وقام بغناء “كل سنة وأنت طيب” على الرغم من انشغاله بتصوير مشاهد فيلمه الجديد “تصبح على خير”.

وكان قد كتب أصدقاء حفناوى عبر حساباتهم على مواقع التواصل، تفاصيل إصابته المفاجئة منذ ايام، إذ كتب اليوتيوبر على غزلان عبر صفحته بموقع “إنستجرام”: “صديقى مصطفى حفناوى كان معانا وبيضحك وبيهزر عادى.. فجأة حس بمغص فى بطنه وألم فى كتفه اليمين، راح المستشفى على رجله عادى جدا الساعة 1 الظهر تم حجزه وتم تشخيصه بالتهاب فى القولون”.

وتابع: “لكن بعد 6 ساعات مصطفى فقد الوعى واكتشفنا أن التشخيص كان خطأ وأنه عنده جلطة فى المخ، دلوقتى حصل ضمور تام فى الجزء الأيسر من مخه وفى اشتباه فى شلل نصفى، أرجوكم ادعوا له ربنا يشفيه ويصبر أهله.. هو فى غيبوبة حتى الآن وربنا يسترها عليه لما يفوق ويعرف، ربنا قادر على كل شىء وقادر تحصل معجزة”.

إغلاق