تشكيلة

فتاة من الأردن تتعرض للاختطاف والتعذيب في ليبيا

فتاة من الأردن تتعرض للاختطاف والتعذيب في ليبيا  الولايات المتحدة الفلسطينية أعلن الناطق باسم وزارة الخارجية الأردنية، السفير ضيف الله الفايز، عن متابعة قضية خطف فتاة أردنية وتعذيبها وحلاقة شعرها وتصويرها في ليبيا، مبينا أنهم على تواصل مستمر مع السلطات الليبية بهذا الخصوص.

وبحسب موقع قناة “المملكة” الأردنية، فإن السفارة الليبية في عمان أكدت اتخاذ السلطات الليبية الإجراءات القانونية والأمنية اللازمة فور تلقيها معلومات عن الحادثة، حيث تم وضع الفتاة في مكان آمن.

وأكد السفير الفايز على أن أولويتهم في الوقت الراهن هي أمن وسلامة المواطنة الأردنية، ومعاقبة المعتدين واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وفي ذات السياق، ذكرت “صحيفة المرصد” الليبية، اليوم، أن إدارة الشرطة والسجون العسكرية استدعت الشاب علي الفرجاني الذي تداولت مواقع التواصل الاجتماعي اتهامات له بشأن اختطاف الفتاة الأردنية فضلا عن القيام بحلق شعرها.

وأكدت الغرفة الأمنية المشتركة بنغازي الكبرى بليبيا، أنه بعد التحقيق مع الفرجاني لم يتم التوصل إلى أي دليل على قيامه بهذا الفعل ما يعني براءته.

وفي وقت سابق، كان الحقوقي نصار الهواري قد اتهم الفرجاني وثلاثة أشخاص آخرين بالوقوف وراء خطف الفتاة وتعذيبها وحلاقة شعرها وتصويرها.

.
شاركنا وربح ثلاجة على الولايات الفلسطينية